الجهات الاربع

الجهات الاربع (134)

  اغوار-أطلق وزير البيئة الدكتور ياسين الخياط، على هامش المنتدى العالمي للعلوم 2017 اليوم الأربعاء، مبادرة بعنوان "بحر ميت واحد يكفي"، تهدف إلى إنقاذ المحيطات والبحار من التلوث والمخلفات التي يتركها الإنسان
ولفت خلال إطلاق المبادرة، بحضور جلالة الملكة نور الحسين وسمو الأميرة بسمة بنت علي، إلى أن المحيطات والبحار باتت مهددة بمخاطر التلوث البيئي الناجم عن الإلقاء العشوائي للنفايات البلاستيكية، والتي بلغت ثمانية ملايين طن سنويًا
ودعا الخياط الدول والمنظمات الدولية إلى التحرك لإنقاذ المحيطات والبحار من هذه المخلفات التي تشكل خطرًا حقيقيًا على سلة الغذاء وتهدد الحياة البحرية، مشيرا إلى أن الوزارة أدرجت الشواطئ في المملكة ضمن برنامج المراقبة الجوية باستخدام الطائرات المسيرة لضبط المخالفات البيئية على الشواطئ 

  اغوار-دعمت شركة "أورنج" الأردن مشاركة مجموعة من موظفيها في سباق ماراثون رم الدولي الصحراوي الخامس الذي شهد حصد موظفي الشركة لخمسة كؤوس
وأقيم السباق بتنظيم من شركة "مسافات بلا حدود" تحت شعار "أركض لدعم عداء الجنوب"، وجاء السباق برعاية نائب رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية، ويعد من أكثر السباقات صعوبة.
وشارك في السباق متسابقون ومتسابقات من الأردن وخارجه في فئات للسباق هي: 100 كم، 42 كم و10 كم.
وتمكّن فريق عدائي اونج الأردن بالفوز بعدة مراكز في الفئات المختلفة، اشواق بدران المركز الاول على المجموع العام ماراثون سيدات 42 كم، عادل الدعيسات المركز الثاني نصف ماراثون 21كم. مختلط المجموع العام؛ شادي جنينية المركز الاول 10 كم فئات عمرية، هبة يونس المركز الثاني 10 كم فئات عمرية، عيد مشاقبة المركز الثالث فئات عمرية.
وتحرص اورنج الأردن على أن تكون جزءاً من الفعاليات الوطنية لا سيما تلك المعنية بالرياضة، وتشجيعها لموظفيهم من أجل الانخراط في النشاطات الرياضية التي تسهم في تمكينهم من الحفاظ على صحتهم، الأمر الذي يتماشى مع حملة اورنج الأردن الداخلية التي كانت قد أطلقتها خلال العام الماضي بعنوان "صحتك بالدنيا"، والتي تهدف إلى تحفيز موظفيها على تبنّي نمط حياة صحي في جميع المجالات.
  (بترا)

الرئيس الاميركي دونالد ترامب خلال لقائه امبراطور اليابان اكيهيتو في 06 تشرين الثاني/نوفمبر 2017 

اغوار-التقى الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاثنين امبراطور اليابان في طوكيو في محطة تعثر فيها سلفه باراك اوباما بسبب البروتوكول المرتبط بمسألة الانحناء او عدم الانحناء امام اكيهيتو

وكان اوباما واجه انتقادات حادة في الولايات المتحدة في 2009 لانه انحنى بقوة امام الامبراطور اكيهيتو، كما تفرض مراسم البلاط الامبراطوري.

واعتبر المحافظون الاميركيون هذه المبادرة غير لائقة لان الامبراطور اكيهيتو (83 عاما) هو نجل الامبراطور هيروهيتو الذي ارتبط اسمه بالامبريالية اليابانية خلال الحرب العالمية الثانية.

لذلك كانت كل الانظار متوجهة الاثنين الى اللقاء بين ترامب واكيهيتو. لكن الرئيس الاميركي اختار حلا وسط مكتفيا بحني رأسه بشكل طفيف عند تحية مضيفه.

وبعد ذلك انتقل ترامب وزوجته ميلانيا الى احدى قاعات القصر الامبراطوري حيث تحادثا مع امبراطور اليابان وزوجته ميشيكو بحضور مترجمين.

وسعى فريق ترامب الى تجني اي حادث خلال جولته في آسيا التي تستغرق 12 يوما. وهذه الجولة هي الاطول لرئيس اميركي منذ الرئيس جورج بوش الاب في 1991-1992.

وكان الامبراطور اكيهيتو وزوجته استقبلا الاسبوع الماضي الرئيس الفيليبيني رودريغو دوتيرتي المعروف بسلوكه الخارج عن الاعراف.

الا ان دوتيرتي وعد بعدم اطلاق تصريحات نارية خلال زيارته الى اليابان حيث رأت وسائل الاعلام انه تصرف بشكل جيد. وقد انحنى مرات عدة امام الامبراطور

ا ف ب.

  

اغوار- أكدت الحكومة الألمانية متابعتها لما نقلته وسائل إعلامية حول قيام عناصر شركات أمن مكلفة بحماية دور استقبال للمهاجرين، بممارسة تحريض لاجئين على "الدعارة 

وقال الناطق باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت: "إن الحكومة تتعامل مع الأمر بجدية"، مشيرا إلى أهمية "التحقيق بشكل ملموس في هذه المزاعم، التي ساقها التلفزيون الألماني الثاني

وأضاف زايبرت في تصريحات صحفية: "علينا التأكد من حقيقة هذه الأقاويل، ومعرفة ما إذا كانت دور الرعاية المذكورة، والقائمون على شركات الأمن المعنية بحمايتها، لهم صلة بهذا الأمر أم لا

وشدد على عدم استغلال الحاجة المادية للاجئين والمهاجرين لإجبارهم على الدعارة، قائلا: "هذا الأمر مستهجن وغير مقبول

وكان التلفزيون الألماني كشف الثلاثاء الماضي، عن "قيام عناصر من الشركات الأمنية المكلفة بحماية دور استقبال المهاجرين التابعة لبلدية برلين، بالتحريض بحق لاجئين وخصوصا القاصرين على ممارسة الدعارة

وكالات

  اغوار-أجرت مقاطعة هونان في الصين أول تجربة لمترو بدون سكة حديدية، ويعتبر ذلك أول خط حديدي ذكي فى إطار المرحلة الأولى من مشروع نظام السكك الحديدية الذكية الأول في الصين، وهو ما يعني دخول مترو السكة الذكية حيز العمل لأول مرة فى الصين

وقالت صحفية الشعب الصينية إن مترو السكة الذكية الافتراضية، الأول من نوعه فى العالم، يسير على إحدى طرقات مدينة تشو تشو بمقاطعة هونان بدون قضبان

                                                                                                                                                  ويستخدم القطار الجديد العجلات المطاطية، كما زود بأجهزة استشعار لتحديد المسارات على الطريق، ما يتيح له إمكانية التحرك تلقائيا، دون قضبان  

ويبلغ طول مترو السكة الذكية 32 مترا، ويمكنه قطع 25 كم متواصلة بعد شحن البطارية لمدة 10 دقائق فقط، وتصل سرعته القصوى إلى 70 كم/س. ويعتمد المترو التركيب المرن للقاطرات ويمكنه أن يغير عدد العربات وفقا لتدفقات الركاب وتتراوح سعته بين 300 و500 راكب

وبدأت شركة السكك الحديدية الصينية بتصميم النظام الجديد، عام 2013، ومن المقرر أن يبدأ العمل بحلول 2018.

    اغوار- قالت شركة " لاكي إير" للخطوط الجوية الصينية إنها ألغت إقلاع إحدى رحلاتها الجوية بعد أن لوحظ قيام امرأة تبلغ من العمر 76 عاما برمي قطعة نقدية معدنية داخل محرك الطائرة التي كانت تستعد للإقلاع  

وذكر بيان أصدرته الشركة التي تتخذ من مدينة كونمينغ مقرا لها، وتتميز بأسعارها الرخيصة والتي تتبع مجموعة "إتش إن إيه"، كانت ستقوم برحلة داخلية

ولم يسمح بإقلاع الطائرة من أرض المطار بعد أن لاحظ عمال في المطار سيدة ترمي شيئا في محرك الطائرة خلال قيام المسافرين بركوب الطائرة حيث تم العثور على قطعة معدنية للاحقا في المحرك

وقامت الشرطة باحتجاز"فانغ" لإجراء المزيد من التحقيقات معها

"شيرين" أقامت حفلات غنائية في منطقة البحر الميت بالأردن- أرشيفية

اغوار-قدمت المطربة المصرية، شيرين عبد الوهاب، اعتذارا للملكة رانيا العبد الله،  على خطأ غير مقصود.

"شيرين" التي وصلت الأردن منذ أيام، لإحياء حفلات غنائية، استخدمت عبارة "الأميرة رانيا"، خلال حديثها عن الملكة رانيا، وهو ما اعتبر خطأ غير مقصود. وعادت "شيرين" لمحاولة تصليح خطئها، مقدمة اعتذارا للملكة رانيا،  قائلة إنها شارفت على الأربعين، أي إن ذاكرتها لم تعد قوية 

وكانت ابنتا شيرين فاجأتاها مع والدهما على المسرح، بقالب حلوى بمناسبة عيد ميلادها الـ37

اغوار- هبطت أضخم طائرة تابع لطيران الإمارات، بشكل "مرعب" في مطار دوسلدورف بألمانيا

وأظهر فيديو تناقلته وسائل إعلام ألمانية، لحظة هبوط الطائرة بشكل مخيف، بسبب قوة الرياح التي أدت إلى انزلاقها

ورغم الرياح الشديدة، تمكن قائدا الطائرة من السيطرة عليها في اللحظات الأخيرة

ويتصدرالفيديو الذي بُث على منصة يوتيوب؛ قائمة المشاهدات عالميا. ويُظهر الطائرة وهي تنجو من كارثة أثناء هبوطها على مدرج مطار دوسلدورف في ألمانيا

وأظهر التسجيل طائرة من طراز "إيرباص أي380" تابعة للخطوط الجوية الإماراتية وهي تهبط بحالة طبيعية على مدرج المطار، وما إن لامست عجلاتها الخلفية الأرض حتى انزلقت وأخذت تترنح شمالا ويمينا بطريقة وصفت "بالمرعبة

وحسب الشرح المرفق للفيديو، فإن الطائرة نجت "بأعجوبة" بفضل الطيارين اللذين استطاعا السيطرة عليها في وجه عاصفة الرياح القوية التي جعلتها تنزلق عن مسارها الصحيح.

ويلقى الفيديو الذي تناقلته وسائل إعلام ألمانية يوم 5 أكتوبر/تشرين الأول الجاري رواجا واسعا على مختلف منصات التواصل الاجتماعي، فحصد حتى اليوم أكثر من 11 مليونا مشاهدة على اليوتيوب، وملايين المشاركات على مختلف المنصات

ووفقا لمواقع الكترونية فإن طائرة "الإيرباص أي380" المؤلفة من طبقتين تعد أضخم طائرة تابعة لطيران الإمارات، وتتسع لـ850 راكبا، ويبلغ وزنها 391 طنا عند الهبوط، وتلامس الأرض على 22 عجلة تشمل مجموعتين تحت بطن الطائرة، ومجموعة أسفل كل جناح، ومجموعة تحت مقدمتها

إندبندنت: ماكغرادي يكشف أسرار العائلة البريطانية المالكة بخصوص الطعام- أ ف ب

اغوار- نشرت صحيفة "إندبندنت" تقريرا للصحافية روزي فيتزموريس، تقول فيه إن طباخ العائلة المالكة من 1982 إلى 1993 دارين ماكغرادي، بعد أن تحدث عن عادات الشرب لدى الملكة، تحدث مرة أخرى مخرجا أسرار العائلة بخصوص الطعام. ويشير التقرير، إلى أن ماكغرادي كشف في مقابلة مع موقع

    عن بعض عادات الملكة والأمير فيليب ووالدة الملكة والأميرين ويليام وهاري والأميرة ديانا، لافتا إلى أن بعض تلك العادات غريبة جداMarieClaire.com

وتنقل الكاتبة عن ماكغرادي، قوله إن أفراد العائلة المالكة يتصرفون بشكلين مختلفين في قلعة بالمورال في اسكتلندا خلال إجازتهم، مقارنة مع تصرفهم خلال وجودهم في باكنغهام بالاس، ففي بالمورال، حيث يمكن أن ترى الملكة تمشي كلابها أو تقود سيارتها الخاصة، تكون العائلة في حالة استرخاء، لكن الأمور أكثر تشددا في قصر باكنغهام. وتستدرك الصحيفة بأن هناك قواعد غير معلنة يجب الالتزام بها، وهناك تقارير أخرى، مثل تقرير في Stylist تؤيد ما قاله ماكغرادي. ويورد التقرير هذه القائمة بأغرب العادات والقواعد المتعلقة بالأكل لدى العائلة المالكة: كانت والدة الملكة تتأخر دائما على العشاء ولهذا كانوا يكذبون حول الوقت كانت والدة الملكة تتأخر دائما عن موعد العشاء، فكانوا يكذبون بخصوص الوقت، فيخبرون والدة الملكة أن العشاء الساعة الثامنة والربع، بينما يخبرون الجميع بأن العشاء الساعة الثامنة والنصف حتى لا تظهر والدة الملكة، التي كانت آخر من يحضر، أنها تأخرت. كان الجميع يرتدون ملابس العشاء الرسمية على طريقة مسلسل "داون تاون أبي" كان على الجميع أن يلبس بشكل رسمي للعشاء، إلا أن الأمير فيليب كان لا يهتم كثيرا أحيانا، فيلبس ملابس عادية لدرجة أن الطباخ ظن في إحدى المرات أنه البستاني. عندما تنتهي الملكة من تناول الطعام كان الجميع يتوقف عندما تنتهي الملكة من الطعام، يتوقف الجميع، فعندما تتناول الملكة اللقمة الأخيرة، لا يسمح لأحد بأن يأكل المزيد. لم يكن الأمير فيليب يهتم بمنتجات الأمير تشارلز الطبيعية لم يكن الأمير فيليب يهتم بالمنتوجات العضوية التي كان يهتم بها الأمير تشارلز، ويروي ماكغرادي أن الأمير فيليب سأله عن سلة بقالة إن كانت من مخزن "هارودس" الشهير، فأجابه لا بل هي سلة أحضرها الأمير تشارلز، فسأله عن محتواها، فقال له إنها منتجات عضوية، فعلق الأمير فيليب قائلا: "عضوية؟"، وهز رأسه ومضى. لكنه كان يحب المشويات في بالمورال كان الأمير فيليب يحب الشوي في بالمورال، بحسب ما ذكره ماكغرادي، الذي قال إن فيليب كان يأتي إلى المطبخ ويقوم بالشوي بنفسه، ويسأل عما إذا كانت هناك أسماك اصطادتها العائلة، أو يقول إن الملكة ومارغريت قطفتا التوت الأرضي، وإن كان ممكنا أن يتناولوه على العشاء. الملكة تستخدم الأوعية البلاستيكية ومما كشفه ماكغرادي أن الملكة كانت تتناول الطعام من أوعية البلاستيك، بالرغم من أنه عرف عنها الأكل من أطباق الذهب الخالص أو المرصع بالماس، فقال إنها في بالمورال تأكل الفاكهة من الأوعية البلاستيكية. أحب الأميران الصغيران ماكدونالدز وكان الأميران الصغيران يحبان الأكل من "ماكدونالدز"، حيث قال ماكغرادي إنه يتذكر أن الأميرة أتت مرة إلى المطبخ في يوم من الأيام، وقالت له أن يلغي غداء الأولاد لأنها كانت ستأخذهما إلى "ماكدونالدز"، مضيفا أنهما كانا يحبان الألعاب التي تأتي مع وجبة الأطفال في "ماكدونالدز"، وقال إنهما كانا يحبان تناول البيتزا أيضا في الخارج. لكن الأميرة ديانا اتبعت نظام حمية قويا ودون دهون أو لحم أحمر وقال ماكغرادي إن الأميرة كانت تلتزم بحمية صارمة، وإنها قالت له ذات مرة إنه مطلوب منه أن يهتم بإخراج الدهون من غذائها، وهي ستهتم بالتخلص من الكربوهيدرات في مركز اللياقة، وقال إنه عندما كانت الأميرة في قصر باكينغهام لم يكن يعرف أحد عن مشكلة البوليميا التي كانت تعاني منها, و"لم تخبر به إلا عندما واجهتها، وبدأ الجميع يلاحظون، حيث بدأت تراقب ما تأكل، وكانت تحب وجبات مثل الفلفل المحشي والباذنجان المحشي، وكانت تحب السمك". وكان ماكغرادي يصنع لها وجبات خالية من الدهون، و"يخدع" الضيوف بأنها كانت تأكل من الطعام ذاته. تقوم الملكة إليزابيث عادة باختيار وجبات الطعام من قائمة معدة لها مثل قائمة الطعام المقدمة على خدمات الدرجة الأولى في الطائرات، حيث تقوم الملكة باختيار وجباتها المفضلة مقدما، حيث يقول ماكغرادي: "في قصر باكنغهام كنا نعد قائمة ترسل للملكة، وكانت تختار وجباتها التي تريدها، وتعود القائمة للمطبخ حيث نعد المطلوب"، وقال إن القائمة تعد قبل ثلاثة أيام وقد التزمت الملكة بهذا الروتين. القاعدة الكبرى هي عدم وضع الثوم وقال ماكغرادي إن الملكة "لم تكن تحب الثوم في القائمة، وكانت تكره رائحته ومذاقه". كان الأمير فيليب يبادل وجباته مع الموظفين ويتذكر ماكغرادي قائلا: "جاء إلى المطبخ وقال: ماذا في عشاء الليلة؟ فقلت: (لدي هذه العيون الصغيرة من الخرفان لك يا سيدي)، ونظر وقال: ماذا وما هي؟ قلت له إنها أضلاع الخروف، وكان يعرف لمن، فقلت (للموظفين)، وقال (ألا نستطيع تناول هذا؟)، وأعطيته هذه القطع وأعطيت الموظفين القطع الأخرى".

لوحة إعلانات للجامعات
 
اغوار-شهدت بلجيكا الأسبوع الماضي جدلا سببته حملة إعلانية تستهدف الطالبات بشعار "حسّني حياتك – أقيمي علاقة مع "شوغر دادي 
 
وقد بدأت صور اللافتات الإعلانية الضخمة لموقع
RichMeetBeautiful
بالانتشار على موقع فيس بوك منذ يوم الاثنين 25 سبتمبر/أيلول. مراقبتنا فتاة خاضت هذه التجربة وهي تشرح لنا ما الذي يستقطب الطالبات في هذه الإعلانات

"هذه ليست نكتة سيئة. هذه اللوحة الإعلانية تعرض فعلا حول الجامعة". هكذا كتب فرانسوا دوبويسون عندما نشر صورة لهذا الإعلان المثير للجدل والذي انتشر حول جامعات العاصمة بروكسل، خلال الأسبوع الماضي. "هذا الإعلان ليس فقط تمييزا جنسيا من أسوء نوع، لكنه يشجع كذلك الطالبات على ممارسة الدعارة". وتروج اللوحة الإعلانية لموقع RichMeetBeautiful الذي أطلق في الدانمارك والنرويج والسويد وفنلندا في أغسطس/آب 2017 والذي يقدمه المسؤولون عنه كموقع تعارف لـ"مواعدة شوغر دادي".
 
 
 
 

يقول التعليق :"هذه ليست نكتة سيئة. هذه اللافتة الإعلانية علقت فعلا خارج الجامعة. هذا الإعلان ليس فقط تمييزا جنسيا من أسوء نوع، لكنه يشجع كذلك الطالبات على ممارسة الدعارة. الصورة التقطت هذا الصباح، للوحة إعلانات علقت على سيارة في شارع روزفلت".

مواقع التعارف هذه تستخدم للقاءات والمواعيد، مع كون الملقبين بـ"شوغر دادي" رجالا كبار السن، أغنياء، وربما يكونون متزوجين ولديهم أطفال، فهم يدفعون الأموال للقاء فتيات صغيرات بالسن. وعادة ما تكون هذه  اللقاءات لعلاقات جنسية بحتة. ويروج الموقع إلى أن الفتاة ستتمتع بميزات مثل السفر والتسوق والتمتع بنصائح مرشد له تجربة، بينما يحظى "شوغر دادي" بالـ"احترام والإعجاب" من قبل "فتاة متحمسة" ستجعله يشعر بأنه "يعود إلى شبابه ويتمتع بالحياة مجددا".

هذه المواقع عادة ما تنتقد بطريقة لاذعة باعتبارها تشجع على الدعارة.
لكن موقع SeekingArrangement وهو أشهر موقع في هذا المجال والذي يعد أكثر من 10 ملايين مستخدم عبر العالم، يذكر أن العلاقات الجنسية "ليست مطلبا بل هي أمر يطمح له".

المدير النرويجي لموقع RichMeetBeautiful سيغورد فيدال أعلن يوم الخميس 28 سبتمبر/أيلول في إحدى الجرائد البلجيكية أنه سيتم سحب الحملة الإعلانية بعد الشكاوى التي وصلت للجنة تحكيم أخلاقيات الإعلانات.


صورة للموقع..
 

ليست هذه المرة الأولى التي تستهدف فيها هذه المواقع الجامعات. فموقع SeekingArrangement مثلا يعرض الجامعات التي تعد أكبر عدد من الطالبات المشتركات فيه. كما تهدي الشركة عضوية مميزة للذين يسجلون من خلال عنوان إلكتروني جامعي، وهي تعتبر نفسها بديلا لمنح الطلاب والتمويل الأكاديمي.

"إنها طريقة لربح المال لا غير"

مراقبتنا تبلغ من العمر 27 سنة وقد استخدمت موقع SeekingArrangement عندما كانت طالبة في الجامعة. وهي تفضل عدم التصريح بهويتها.

السبب الأول في اشتراكي بالموقع هو أنني لم أكن أملك الكثير من المال. لكن لم يكن ذلك السبب الوحيد، فقد وجدت الفكرة كذلك مثيرة. لكن كنت بحاجة ماسة إلى المال وبفضل هذا الموقع، كان بإمكاني أن أربح أجر أسبوعين في ساعتين. كنت طالبة ومثل هذا العمل يوفر لك الوقت. ثم إني حاولت الحصول على عمل جزئي لكن لم يسعفني الحظ. وعندما رفضت من العمل في مقهى، قلت لنفسي "اللعنة !" وقررت الانضمام.


"أغلب الأشخاص رجال عاديون"

كان من السهل الانضمام، وقد حرصت على عدم وضع أية صورة لي تظهر وجهي. تلقيت الكثير من الرسائل. أتذكر مرة وصلتني فيها رسالة من رجل يبلغ من العمر 70 سنة. لكن أغلب الأعمار كانت تتراوح بين 35 و55 سنة. حتى أنني صدمت باكتشافي أن أغلب الرجال هم عاديون جدا، بعيدا جدا عن الصورة التي نتخيلها لرجال أغنياء، اعتادوا أن يحصلوا على كل ما يريدون، أو أغبياء لا يقدرون على إقامة علاقة جنسية. لكن الأشخاص الذين عرفتهم رجال عاديون وجذابون، أغلبهم متزوجون.


صورة من الموقع.

جعلت أهدافي واضحة على صفحتي الشخصية. بالنسبة لي، كانت فرصة لربح المال، لا غير. كنت أنظر باستياء للرجال الذين انضموا للموقع رغم انضمامي إليه كذلك. لم أكن أريد منهم أن يأخذوني للتسوق ولا أن أكون مجبرة على الخروج معهم وأن أتصرف بطريقة لطيفة. ولا أردت هدايا. كنت أريد مالا فقط، دون أن أخسر وقتي.

التقيت رجلا كان حزينا حقا، كان يشعر بالوحدة رغم زواجه. كان يعطيني منحة شهرية مكنتني من دفع أجرة المنزل. وقد دام ذلك خمسة أو ستة أشهر. لم نكن نقيم كثيرا من العلاقات الجنسية. كنا نخرج معا ولم أره كل الأشهر.

"استغيلتهم أيضا من جهتي"

صحيح أن الرجال يستغلون النساء في هذه الأوضاع، لكن كنت بدوري أستغلهم أغلب الوقت. كنت أقول لنفسي "يا له من غبي، يدفع لي هذا القدر من المال فقط من أجل عشر دقائق؟"


صورة عن موقع RichMeetBeautiful.

لم أكن أريد أن يعرف الناس ما كنت أفعل. أغلب أصدقائي لا يعرفون. كنت أتساءل "ماذا لو اكتشف أبي الأمر؟" وكان ذلك يحرجني حقا، خاصة بسبب الجانب الأمني. كنت أتخيل نفسي مفقودة فتأتي الشرطة وتبحث في الكمبيوتر لتكتشف أنني كنت أواعد الكثير من الرجال.


"كنت محظوظة لكن لو كان عليّ فعل ذلك مرة أخرى، لن أعيدها"

كنت محظوظة لأنني لم أعش أي تجربة سيئة. لكن لو كان عليّ فعل ذلك مرة أخرى، لن أعيدها. ليس فقط بسبب المخاطر ولكني ندمت على ذلك لأن مثل هذه التجارب تطال تصورك لنفسك. ففي نهاية الأمر، كنت أبيع العلاقات الجنسية، حتى لو كانت العلاقة جيدة، لا يمكنني أن أتناسى أنهم كانوا يدفعون لي مبلغا مقابل ذلك. وقد جعلتني هذه التجربة أكره الرجال نوعا ما.
 


لست أقف ضد هذا النوع من الممارسات وللنساء الحق في ذلك. لكن أغلب النساء يفعلن ذلك لأنهن لا يملكن خيارا آخر. هناك 1% من النساء اللاتي يخترن ذلك بمحض إرادتهن، لكن 99% يقمن فقط بممارسة الدعارة لأن لا خيار لهن. أما الرجال، فيمكنهم الحصول على كل ما يريدون لأنهم قادرون على دفع المبلغ اللازم. هم يتحكمون بك وأنت بحاجة إليهم
فرانس 24.

كاريكاتير

أغوار TV

 

الحياة في صور

أغوارنيوز | صوت الناس