سياحة (60)

   اغوار- أغرقت سلطة العقبة الاقتصادية الخاصة في مياه خليج العقبة اليوم الخميس جسم الطائرة العسكرية سي 130 والتي تبرع بها سلاح الجو الملكي بتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني لتكون محطة لنمو المرجان ومنطقة جذب سياحي في خليج العقبة لرياضة الغوص التي تشهد تناميا متزايدا في العقبة ويؤمها الغواصون من مختلف دول العالم.

وخلال عملية الإغراق التي جرت بحضور سمو الأمير حمزة بن الحسين، قال رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ناصر الشريدة، إن عملية الإغراق التي تمت بتضافر جهود جميع المؤسسات الوطنية في العقبة من شأنها إضافة لمسة سياحية جديدة للمدينة من خلال إيجاد موقع غوص جديد في خليج العقبة.

واضاف ان الهدف من إغراق الطائرة إحياء رياضة الغوص وتشجيع الغطاسين على زيارة الطائرة التي تستقر على عمق 17 مترا في خليج العقبة مقابل متنزه العقبة البحري، مشيرا الى ان الطائرة أصبحت المعلم السياحي الثاني في عمق البحر بعد الدبابة المغرقة في البحر منذ عشرات السنين.

ولفت إلى مكان إغراق الطائرة تم تحديده بناء على دراسات فنية وعلمية مسبقة، ويمكن الوصول اليه بالغطس الحر والمباشر دون الحاجة الى معدات فنية مساندة، كما ستتمكن القوارب الزجاجية مستقبلا من الوصول إلى مكان الطائرة ومشاهدتها.

وكرم سمو الأمير حمزة بن الحسين الجهات التي أشرفت على عملية الإغراق من مختلف القطاعات. ويشار إلى ان العقبة يتواجد فيها 23 موقعاً للغوص، 21 موقعا منها داخل حدود متنزه العقبة البحري

 

نتيجة بحث الصور عن إغراق طائرة سي 130 في خليج العقبة لتكون معلما سياحيا ومحطة لنمو المرجان.

 (بترا)

   اغوار-ار رئيس جمهورية هنغاريا يانوش أدير وعقيلته اليوم الأربعاء مدينة البترا الأثرية ومنطقة وادي رم، واطلع على المواقع الأثرية والتاريخية في المدينة الوردية، وأهمها السيق والخزنة والمحكمة والكنيسة البيزنطية 

وكان في استقبال الرئيس الهنغاري رئيس سلطة إقليم البترا التنموي السياحي الدكتور محمد النوافلة.

واستمع الضيف إلى شرح عن تاريخ المدينة والدور الذي لعبه العرب الأنباط في نحتها وتحصينها، والأهمية التي اكتسبتها المدينة كعاصمة للحضارة النبطية عندما كانت مركزا تجاريا مهما في تلك الفترة، ومركزا لانطلاق وعبور القوافل التجارية المحملة بالبضائع من البخور والتوابل وغيرها إلى بلاد الشام والجزيرة العربية واليمن ومصر وبلاد الهند والصين.

ووضع الدكتور النوافلة الرئيس الهنغاري بصورة الأهمية التي تحظى بها مدينة البترا ثاني أعجوبة من عجائب الدنيا السبع الجديدة باعتبارها من أبرز مواقع الجذب السياحي في العالم بشكل عام والأردن بشكل خاص ويرتادها السياح والزوار من مختلف أنحاء العالم.

واستعرض النوافلة الجهود الكبيرة التي تبذلها سلطة إقليم البترا والجهات المعنية بالسياحة في سبيل الارتقاء بالعملية السياحية برمتها والخدمات التي تقدم للسائح على حد سواء.

وأعرب الرئيس الهنغاري عن سعادته لزيارة مدينة البترا معتبرا أن هذه الفرصة تعتبر تاريخية وجميلة جدا للاطلاع على المعالم والمرافق الأثرية التي تشتهر بها البترا باعتبارها واحدة من عجائب الدنيا السبع الجديدة.

وشهد الرئيس الهنغاري غروب الشمس في منطقة وادي رم، كما قام بجولة على المواقع الأثرية في المنطقة يرافقه السفير الهنغاري بعمان وعدد من المسؤولين في السفارة.

   اغوار-حطت في مطار الملك حسين الدولي في العقبة، طائرة (التشارتر) القادمة من روسيا بالتعاون مع شركة كورال العالمية ووكيلهم في المملكة شركة مغامرات الصحراء بدعم من هيئة تنشيط السياحة 

ويعتبر هبوط الطائرة الروسية السياحية ضمن الجهود التي تبذلها هيئة تنشيط السياحة لاستقطاب طائرات العارضة ومنخفضة التكاليف والمنتظمة من دول عدة الى مدينة العقبة بشكل مباشر.

واكد مدير عام هيئة تنشيط السياحة الدكتور عبدالرزاق عربيات بتصريح صحفي اليوم السبت عقب وصول الطائرة التي تقل 220 سائحا ضمن اقامة لمدة سبع ليالي في العقبة والبترا والبحر الميت، اهمية هذه الخطوة التي تتضمن استمرار معدل الزيادة في استقطاب المزيد من رحلات الطيران الى مدينة العقبة مباشرة والانطلاق منها لزيارة جميع المواقع السياحية والاثرية في المملكة.

وقال الدكتورعربيات ان نجاح هذه الخطوة جاءت بجهود مشتركة وبروح الفريق الواحد وبتوجيهات من وزيرة السياحة والاثار، مبينا ان هذه الرحلات الجوية العارضة تاتي ضمن خطط الهيئة و بتعاون ايجابي من الشركات السياحية المعنية بهدف النهوض بالنشاط السياحي في المملكة.

واضاف ان الهيئة حققت نشاطا ايجابيا في مؤشرات الدعم والجذب السياحي للحد من تراجع اعداد السياح من خلال اعداد خطط لمواجهة التحديات وإعداد وتنفيذ خطة طوارئ انعكست ايجابا هدفها التصدي للأزمة الراهنة في القطاع السياحي.

واكد عربيات ان الهيئة تدعم خططها من خلال استراتيجية متكاملة لدعم الطائرات العارضة منخفضة التكاليف حيث تقوم باتباع سياسية الدعم باستقطاب الطيران العارض بعد اعفاء الحكومة لضريبة المغادرة والتي تبلغ 60 دولارا على الطيران العارض والمنتظم ومنخفض التكاليف وان الهيئة تعمل جاهدة على استقطاب طائرات من دول اخرى.

واشار الى ان الهيئة تؤكد اهمية اعداد خطط الترويج الامثل من خلال كادر مؤهل وذوي خبرة كاملة في شؤون التسويق والترويج السياحي كما تدعم الهيئة طرق الترويج الامثل مع شركات عالمية متخصصة بالسياحة .

 (بترا)

موقع عين زبيدة الاثري في مكة 

اغوار- اعلنت السلطات السعودية الثلاثاء انها ستباشر "قريبا" اصدار تأشيرات سياحية، وسط سعي المملكة المحافظة الى جذب الزوار الاجانب، في تحول جذري لاقتصادها المعتمد على النفط

وتعتبر السياحة محركا رئيسيا للنمو، وتسعى السعودية الى تحفيز هذا القطاع في محاولة للتخلي عن الاعتماد على الموارد النفطية وسط تراجع اسعار النفط.

واعلن رئيس هيئة السياحة والآثار السعودية الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز ان التأشيرات السياحية ستصدر قريبا، بدون اعطاء اي تفاصيل او تحديد موعد لذلك.

وبمعزل عن ملايين المسلمين الذين يسافرون الى السعودية للحج، يواجه غالبية الزوار عملية شاقة لاصدار التأشيرات ورسوما باهظة لدخول المملكة.

وتأتي تصريحات الامير سلطان قبيل ملتقى للآثار هو الاول من نوعه في الرياض الاسبوع المقبل تسعى فيه المملكة الى اظهار بعض من المواقع الاثرية فيها.

وكان الامير محمد بن سلمان اعلن في اب/اغسطس إطلاق مشروع سياحي ضخم بتحويل 50 جزيرة ومجموعة من المواقع على ساحل البحر الأحمر الى منتجعات سياحية.

وعلى الرغم من ان المملكة غنية بالمواقع الطبيعية ولا سيما الصحراوية، الا انه نادرا ما ينظر اليها على انها مقصد سياحي.

وبموجب الشريعة الاسلامية يمنع الاختلاط بين الجنسين وبيع واستهلاك الكحول في المملكة التي تعتبر أحد أكثر البلدان المحافظة.

الا ان السلطات السعودية سعت في الاشهر الاخيرة الى اظهار صورة معتدلة للبلاد عبر سلسلة من الاصلاحات، كان ابرزها قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة بدءا من حزيران/يونيو المقبل.

ومن المرتقب ان ترفع المملكة الحظر المفروض على دور السينما.

وخلال الاشهر الماضية، سمحت السعودية بحفلات غنائية، وبتنظيم معارض كانت ممنوعة، ومهرجانات ثقافية، واحتفالات مختلطة باليوم الوطني.

ويبدو ان الاجراءات تهدف الى وضع المملكة في موقع مناسب لجذب استثمارات اجنبية هي بأمس الحاجة اليها

ا ف ب.

   اغوار- نظمت الجمعية الاردنية للسياحة الوافدة اليوم الإثنين لقاء تحت عنوان "عودة الأسواق السياحية التقليدية للأردن"؛ لدراسة الوضع السياحي في الأردن والبحث عن افكار وطرق جديدة لجذب السياح بحضور السفير الايطالي جيوفاني براوزي
وقال وزيرة السياحة والآثار لينا عناب "لقد تم التوقيع في العام 2011 على اتفاقية توأمة مدينة البتراء الأثرية في الأردن ومدينة ماتيرا التاريخية في ايطاليا، مشددة على ضرورة الاستفادة بشكل كبير من هذه الاتفاقية وبناء برامج ترويجية ورحلات سياحية تعني بهذا التعاون الفريد".

وأشارت الى أن عدد السياح الايطالييين الوافدين الى الأردن زاد بنسبة 40 بالمئة في الأشهر التسعة الأولى من العام 2017 الحالي مقارنة مع نفس الفترة من العام 2016.

من جهته أكد السفير براوزي ضرورة الاستفادة القصوى من مواقع التواصل الاجتماعي المتعددة والتي من المؤكد أنها ستساعد في جذب العديد من السياح الايطاليين.

وقال إن زيادة الرحلات الجوية منخفضة التكاليف بين البلدين سيكون لها أثر إيجابي في تحسين التبادل السياحي بين االبلدين، مبينا أنه من الضرورة العمل سويا لاستقطاب السياح من دول آسيا ضمن برامج مشتركة تربط الأردن وايطاليا معا كوجهة سياحية متكاملة ومتنوعة.

من جهتها قالت رئيس مجلس ادارة الجمعية غادة النجار"ان السنوات الماضية شهدت تناقصا في أعداد السياح القادمين الى المملكة من الأسواق التقليدية والتي تشمل اوروبا الغربية وأمريكا الشمالية، ولكن لاحظنا خلال هذا العام عودة هذه الأسواق بالتدريج وزيادة الطلب منها للسنتين القادمتين".

وعرضت مديرعام الجمعية لينا الخالد، واقع السياحة الوافدة من ايطاليا، والتي وصلت أوجها في العام 2010 بعدد 66 ألف زائر في حين أنه ومع بدء المشاكل في المنطقة وتبعا للأزمة الاقتصادية في أوروبا بشكل عام فقد تضاءل عدد السياح الايطاليين.

  (بترا)

اغوار-بحث وزيرا الزراعة المهندس خالد الحنيفات والبلديات المهندس وليد المصري بحضور رئيس بلدية العارضة الجديدة هشام المناصير اليوم موضوع امكانية استملاك قطعة ارض في منطقة ميسرا بقضاء العارضة لصالح البلدية لإقامة مشاريع استثمارية وسياحية وخدمية لخدمة المجتمع المحلي . 

وقال المهندس المصري خلال جولة على  قطعة الارض المنوي استملاكها ان هناك شراكة حقيقية ما بين البلديات ووزارة الزراعة ويهدف اللقاء لدراسة استملاك الارض لتكون غابة وجذب سياحي كون المنطقة تشهد غابات كثيفة ويتبلغ مساحة الارض حوالي 70 دونم لصالح المنفعة العامة تقوم البلدية بادارتها بالتعاون مع القطاع الخاص بعد اجراء الدراسات اللازمة للمشاريع المطروحة. 

وقال وزير الزراعة ان سياسة الوزارة هي التواصل مع المجتمع المحلي وجار الغابة لمد جسور الثقة مابين والشراكة مع مختلف البلديات والتي ستنعكس على تطوير الغابات والمحافظة على استدامتها وتوظيف المساحات الفارغة اقتصاديا مشيرا الى تأسيس شراكة لدراسة مشروع سياحي ينعكس على البيئة المحلية لاستقطاب السياح مبينا ان هناك شروط تفرض على البلدية بالمحافظة على الاشجار الموجودة وعدم ازالة أي منها .

 وقال محافظ البلقاء نايف هدايات  ان محافظة البلقاء لها ميزة سياحية ذات طبيعة خلابة وبيئة جاذبة سياحيا كونها من المناطق المطلة على جبال فلسطين وتحوي الكثير من الغابات مؤكدا على ضرورة اقامة مشاريع استثمارية وسياحية تعود على المنطقة بالنفع من خلال توفير فرص عمل لاهالي المنطقة مما يسهم بالتخفيف من البطالة .

وقال النائب الدكتور علي الحجاحجة ان اقتراح المشروع جاء بالوقت المناسب الذي سيعود بالفائدة على ابناء المجتمع المحلي وتوفير فرص عمل لابناء المنطقة مؤكدا التركيز مع الشراكات مع القطاع الخاص وتسويق المنطقة محليا وخارجيا مع مراعاة الحفاظ على الثروة الحرجية لانها الاساس . 

من جهته قال رئيس البلدية هشام المناصير ان البلدية تنوي بعد الحصول على الموافقات اللازمة اقامة هذا المشروع ليكون عالمل جذب للمنطقة ينعكس على البلدية ويساهم في تنمية المنطقة اقتصاديا من خلال توفير فرص عمل لأبناء المنطقة اضافة الى تسويقها كمنطقة سياحية لإقامة ما يلزم المواطن من جلسات ومطاعم واماكن ترفيه كون البلدية لا تملك اراض لاقامة متنزهات عامة .

واشارالمناصير ان المشروع سيوفر حوالي 100 فرصة عمل في حال اقامته .وحضر اللقاء مدير شرطة البلقاء العميد الدكتور عمار القضاة ومدير زراعة البلقاء المهندس هاني حياصات ومدير حراج السلط المهندس يوسف عربيات وعضو اللامركزية محمد بشير الراشد ومدير قضاء العارضة عادل البلاونة .

  -اغوار- قالت وزيرة السياحة والاثار لينا عناب ان لدى الوزارة خطة بالتعاون مع المجتمع المحلي وبلدية ام الجمال ودائرة الاثار العامة قائمة لتطوير وتاهيل ست نقاط في موقع ام الجمال الاثري حيث تم تجهيز عدد منها والباقي قيد العمل لتمكين الموقع من استيعاب عدد اكبر من السياح.

واضافت خلال زيارتها ووزير البلديات المهندس وليد المصري لبلدية ام الجمال والموقع الاثري ان هذا الموقع الاثري غير موجود على الخارطة السياحية العالمية وفقا لرؤيتنا لافتة الى جزء من خطة الوزارة للعام الحالي والعام القادم والتأكيد على الأهمية التاريخية لهذا الموقع والترويج له بطريقة صحيحة لاسيما وان عمر الموقع يبلغ 2000 سنة.

وبينت عناب انه يوجد في الاردن 14 موقعا اثريا مدرجا على لائحة الثرات العالمي الاولية من ضمنها موقع ام الجمال الاثري، لافتة الى اننا في وضع يمكننا من تقديم الملف لادراج هذا الموقع بصورة نهائية ونعمل حاليا على عملية الادراج النهائية للموقع على لائحة التراث العالمي مشيرة الى التشاركية في العمل مع المجتمع المحلي والمؤسسات الرسمية تعد نموذجا يعد به.

وقال المصري ان هناك خطة حكومية بالتعاون مع منظمة اليونسكو لإعادة تأهيل وترميم موقع ام الجمال الاثري نظرا للاهمية الثاريخية والتراثية والسياحة له على المستوى المحلي والاقليمي والعالمي لافتا الى التعاون ما بين وزارات البلديات والسياحة والاشغال العامة ودائرة الاثار العامة في مجال ابراز هذا المعلم الاثري بصورة صحيحة.

وتم في البيت الاموي في موقع ام الجمال الاثري افتتاح معرض الصور الفوتوغرافية بعنوان"صور من عبق الماضي والحاضر" للمصورة غزوه متروك العون ضمن فعاليات المفرق مدينة الثقافة الأردنية لعام 2017.

وضم المعرض أكثر من 47 صورة فوتوغرافية توثق جمالية المكان والزمان والانسان في منطقة البادية خصوصا ام الجمال.

وقالت العون ان المعرض هو ثالث معرض لها خلال تجربتها مع التصوير الفوتوغرافي والذي تركز فيه على جمالية المكان والزمان بالإضافة للإنسان في البادية الأردنية مثمنة دور وزارة الثقافة في تشجيع المواهب خصوصا في مناطق البادية الأردنية.

 (بترا)

      اغوار- قالت وزيرة السياحة والاثار لينا عناب ان موقع "بوليفارد العبدلي" يساهم في تنشيط الحركة السياحية العالمية والسياحة الداخلية وسياحة العائلات حيث يعد مركزا تجارياً هاماً لمن أراد من السياح شراء الحاجات التي تذكره برحلته الى الأردن

واضافت عناب خلال افتتاح الاسبوع الفرنسي الثالث في الاردن، اليوم الاثنين، انها سعيدة بافتتاح الأسبوع الفرنسي الثالث في الأردن الذي يجسد متانة العلاقات ما بين البلدين الصديقين على كافة الأصعدة.

وأبدت الوزيرة اعجابها بهذا المشروع الذي يعد من المشاريع السياحية الجديدة لما فيه من تنوع سياحي وحضاري وقد التقت بعدد من المواطنين الذين أبدوا اعجابهم بهذا المشروع، وكذلك الأسبوع الفرنسي في الأردن حيث يعد هذا الموقع مكاناً متميزاً للعائلة ويختلف عن المواقع السياحية الأخرى، ويمتاز بسهولة الدخول المجاني والاستمتاع بهذه المنطقة.

وقامت وزيرة السياحة والاثار لينا عناب بجولة رافقها فيها كل من السفير الفرنسي في الأردن دافيد بيرتولوتي ورئيس مجلس ادارة شركة العبدلي للاستثمار والتطوير بوليفارد العبدلي عقل بلتاجي، حيث يتميز هذا المشروع السياحي والحيوي الهام بممر واسع للمشاة ويتخلله المطاعم والمحلات التجارية ذات الوكالات العالمية مما يساهم في تحسين الوجه السياحي لعمان ويزيد من اطالة فترة إقامة السائح في الأردن

 (بترا)

    اغوار- استقبلت هيئة تنشيط السياحة، بالتعاون مع شركة "ترافكو" الاردن، في مطار 'ماركا الدولي' في عمان، اليوم الاحد، طائرة (تشارتر) قادمة من روسيا وعلى متنها 200 سائح وسائحة للقيام بجولات سياحية على مناطق ومواقع المملكة السياحية والاثرية 

وقال مدير عام الهيئة الدكتور عبدالرزاق عربيات ان الهيئة تبذل جهودا؛ لاستقطاب الطائرات العارضة "التشارتر"، منخفضة التكاليف والمنتظمة من دول عدة الى مدينة العقبة بشكل مباشر والان الى عمان رحلة جوية واحدة اسبوعيا اعتبارا من اليوم.

واكد الدكتور عربيات اهمية هذه الخطوة التي من شانها العمل على استقطاب المزيد من رحلات الطيران الى مدينة العقبة مباشرة والانطلاق منها لزيارة كافة المواقع السياحية والاثرية في المملكة

وبين عربيات ان لدى الهيئة استراتيجية متكاملة لدعم الطائرات العارضة منخفضة التكاليف، حيث تقوم باتباع سياسة الدعم باستقطاب الطيران العارض بعد اعفاء الحكومة مؤخرا لضريبة المغادرة والتي تبلغ 60 دولارا على الطيران العارض والمنتظم ومنخفض التكاليف، لافتا الى ان الهيئة تعمل جاهدة على استقطاب طائرات من دول اخرى.

من جهته، قال مدير عام شركة 'ترافكو' الاردن 'باولو نوشيرينو' ان وصول هذه الطائرة خطوة اولى ضمن خطط رحلات طيران للسياح الروس القادمين الى المملكة بهدف زيارة السائح الروسي للبحر الميت وعمان، وستكون حركة الطيران ضمن هذا الخط السياحي بواقع رحلة اسبوعيا.

وأضاف أن المملكة بيئة جذب سياحي ناجحة، لافتا الى ان وصول هذه الطائرة الى عمان، يأتي ضمن باكورة عمل متسلسل ابتدأ قبل ثلاثة اعوام ضمن طيران العقبة.

واشار الى ان المملكة على موعد ايضا مع استقبال باخرة سياحية من اصل 26 باخرة قادمة الى المملكة خلال الفترات القريبة المقبلة.

وكان في استقبال الطائرة الروسية العارضة عدد من ممثلي القطاع السياحي العام والخاص.

يذكر انه تم اعداد برامج مميزة من اجل السياح القادمين من روسيا على متن هذه الطائرة العارضة حيث تم اعداد جولات سياحة لهم في كل من البحر الميت وعمان والعقبة والبترا تتضمن برامج ترفيهية وسياحية تغطي مدة الاقامة في المملكة.

 (بترا)

   اغوار-اختتمت اليوم الجمعة فعاليات سوق جارا الذي تنظمه جمعية سكان حي جبل عمان القديم (جارا) سنويا   .

وقال نائب رئيس الجمعية خضر قواس إن الجمعية تهدف من تنظيم السوق سنويا إلى الترويج للسياحة في عمان وتفعيل تطلعات الجمعية في مساعدة ربات البيوت واصحاب المشاريع الصغيرة في عرض منتجاتهم اضافة الى الترويج للصناعات والحرف اليدوية وتوفير فرص العمل للعاملين في هذا القطاع.

واضاف أن سوق جارا خصص ركنا للمحافظات للتعريف بثقافة وعادات المدن الأردنية وما يميزها سياحيا من خلال منتجات هذه المناطق.

واوضح قواس أن السوق شهد ومنذ انطلاقه في شهر أيار الماضي نجاحا باهرا حيث تميز هذا العام في تنوع المنتجات اليدوية المعروضة وزيادة المشاركة من المحافظات، مبينا أن السوق يشتمل على مجموعة من المنتجات كالصابون والاعمال الخشبية والشموع والتطريز والمأكولات الشعبية من مختلف الاقاليم والمحافظات الاردنية.

وبين أن سوق جارا يشكل منتجاً سياحياً فريداً من نوعه في المملكة ورافدا مهما من روافد الاقتصاد يقصده اليوم الكثير من السائحين والزائرين.

كاريكاتير

أغوار TV

 

الحياة في صور

أغوارنيوز | صوت الناس